“شومان” تتعاون مع معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا MIT للاستثمار في البحث العلمي

عمان- تستعد مؤسسة عبد الحميد شومان، ذراع البنك العربي للمسؤولية الثقافية والاجتماعية، لإطلاق صندوق دعم جديد للأبحاث العلمية بالتعاون مع معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا MIT.

 

مؤسسة “شومان”، وبهذا التعاون، تكون الأولى في المنطقة العربية التي تنشئ صندوقا للاستثمار في البحث العلمي بالتعاون مع المعهد؛ لدعم التمويل الأولي للبحوث العلمية المشتركة بين باحثين/ باحثات من المعهد ونظرائهم من الأردن.

 

وتحت مسمى صندوق التمويل الأولي “معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا– مؤسسة عبد الحميد شومان/ الأردن”، يأتي التعاون من خلال اتفاقية وقعها الطرفان تعزيزا للدور المهم الذي يلعبه البحث العلمي في حياة الشعوب، ودوره في بناء مستقبل أكثر أمانا.

 

الرئيسة التنفيذية للمؤسسة، فالنتينا قسيسية، أكدت سعي المؤسسة، من خلال هذه الشراكة، إلى فتح باب التبادل العلمي البحثي بين الباحثين من جميع الجامعات والمؤسسات البحثية الأردنية والباحثين في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، كما وشجعت على تفعيل مشاركة الطلبة العاملين مع الباحثين المتقدمين وإعطائهم فرصة العمل مع أفضل العلماء في مراكز البحوث الرائدة.

 

وحسب قسيسية، فإن البحث العلمي لطالما كان أحد الأعمدة الأساسية للمؤسسة منذ إنشائها من قبل البنك العربي العام 1978، مبينة أن المؤسسة أطلقت أولى جوائزها العلمية على مستوى العالم العربي في العام 1982 بالإضافة الى تأسيسيها صندوقاً لدعم الباحثين الأردنيين في العام 2002، 

 

ولفتت إلى أن المؤسسة تتطلع شراكة متميزة مع المعهد الذي يعتبر من أهم مؤسسات التعليم العالي ورائدة في مجال العلوم وتكنولوجيا، وتطمح المؤسسة إلى تعريض الباحثين لتجربة مهمة من شأنها أن تفضي إلى مشاريع مبتكرة وحلول جدية للتحديات التي نواجهها في منطقتنا.

 

من جانبه، عبر البروفيسور فاليب خوري، الأستاذ المساعد في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، وأستاذ فورد الدولي للتاريخ، ومدير كلية معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا في العالم العربي، عن حماسته الكبيرة للتعاون مع مؤسسة عبد الحميد شومان في المملكة الأردنية، مؤكدا أن هذا التعاون “سيوفر فرصة للباحثين من المعهد واقرانهم في الأردن وطلابهم للمضي قدما في مواجهة تحديات عالمية عديدة”.

 

سيتم من خلال الصندوق تقديم المنح المالية لدعم بحوث مشتركة بقيمة 30 ألف دولار كحد أعلى لدعم مصاريف السفر والإقامة والتدريبات للباحثين الأردنيين ومساعديهم في الولايات المتحدة، واستضافة الباحثين من معهد MIT في الأردن لغايات إجراء البحث، حيث سيتم الإفصاح عن جميع التفاصيل فور إطلاق الإعلان بشكل مشترك مع المعهد والمتوقع في شهر أيلول (سبتمبر) للعام 2020.

 

القائمون على الاتفاقية في المؤسسة والمعهد، حددوا أحد عشر حقلا بحثياً، وهي: “البيئة والتغير المناخي: الهندسة البيئية، إدارة وهندسة الموارد المائية”، “التصنيع والابتكار: التقنيات الحديثة المرنة، الأتمتة، تكنولوجيا النانو”، “ريادة الأعمال”، “الهندسة: الهندسة النووية، هندسة المواد، هندسة الطاقة”.

 

كما تشمل “الصحة: الهندسة الطبية الحيوية، الأطراف الاصطناعية، علم وتكنولوجيا الاعصاب”، “التخطيط والتطوير: العلوم الاجتماعية والإدارية”، “التخطيط الدراسات الحضرية “، “العلوم، التكنولوجيا والمجتمع”، “الابتكار في التعليم”، “أتمتة اللغة العربية”، “الأمن الغذائي والزراعة المستدامة”.

 

و”شومان”، ذراع البنك العربي للمسؤولية الثقافية والاجتماعية، هي مؤسسة لا تهدف لتحقيق الربح، وتُعنى بالاستثمار في الإبداع المعرفي والثقافي والاجتماعي للمساهمة في نهوض المجتمعات في الوطن العربي من خلال الفكر القيادي والأدب والفنون والابتكار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق