هدد بالانتحار.. الإعدام لمغتصب وقاتل الطفل عدنان في المغرب

هدد قاتل الطفل عدنان في المغرب، بالانتحار بعد صدور حكم الإعدام عليه بعد جلسة مداولة استمرت 7 ساعات اليوم الأربعاء في مدينة طنجة.

وقال القاتل عقب سماعه قرار  القاضي “لقد حكمتم علي بالإعدام، أنا من سوف أقتل نفسي”

وكانت غرفة الجنايات الابتدائية في محكمة الاستئناف قد نطقت بالحكم بالسجن 4 أشهر على ثلاثة متهمين آخرين في القضية.

وعقب سماعه بالحكم، أعرب والد الضحية عن ارتياحه، لذلك،  مشددا على” أن سيرتاح أكثر ” عندما يجرى تنفيذ الحكم.

وأضاف:” ما حدث فظيع ، موضوع الحكم هو عادل، بالنسبة لي ولوالدته ”

وكانت قضية الطفل عدنان بوشوف (11 عاما) قد هزت المغرب بعد اختفائه المفاجئ عقب ذهاب لشراء دواء من صيدلية بإحدى أحياء طنجة.

وانتشر وقتها على تويتر وسم (#عدنان_بوشوف) بعد العثور على جثته في منطقة بني مكادة، حيث استدرجه مشتبه به في العشرينات من عمره واغتصبه ثم قتله، قبل أن تتمكن الشرطة من إلقاء القبض عليه بعد مراجعة تسجيلات مصورة بالقرب من مكان إقامة عائلة الضحية.

وكان المدان قد استدرج الضحية إلى شقة بنفس الحي السكني، واعتدى عليه جنسيا ثم قتله “في نفس اليوم وساعة الاستدراج، ثم عمد مباشرة إلى دفن الجثة بمحيط سكنه بمنطقة مدارية”، وفقا لما ذكر موقع”هسبريس”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى