منتدى الاستراتيجيات: التركيبة السكانية في الأردن تسهل احتواء كورونا

 قال منتدى الاستراتيجيات الأردني إن التركيبة السكانية في الأردن تجعل من السهل احتواء الفيروس فيما يخص الفئات الأكثر تعرضاً للتهديد للمضاعفات الصحية.

وأشار المنتدى في ورقة أصدرها اليوم الأحد، إلى أنه عند دراسة الهرم السكاني في الأردن، تبين أن الفئة العمرية (0-29) عاماً تشكل 61.4 بالمئة من السكان، ويشكل من هم في سن 60 عاماً فأكثر 5.9 بالمئة من السكان، ما يعني أن عدد من يجب أن يتلقوا المطعوم بشكل سريع يعتبر محدوداً وضمن الإمكانيات الطبية المتاحة.

وأكد ضرورة تأمين اللقاحات والاستمرار بنشر الوعي بين المواطنين وبخاصة الفئات العمرية المستهدفة، ومن ثم الانتقال إلى بعض فئات العاملين التي تفرض طبيعة عملهم التعامل مع أعداد كبيرة من الناس مثل الأطباء، والممرضين ومزودي الخدمات، لافتاً إلى أن هذا النهج من شأنه تسريع التعافي والحفاظ على استمرار الدورة الاقتصادية وتسريع الخروج من نفق الأزمة.

وبين المنتدى أنه أصدر ورقة بإيجاز بعد ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا وعدد الوفيات في الآونة الأخيرة، حيث ارتفع متوسط عدد الحالات اليومي من 1.044 خلال كانون الثاني 2021 إلى 2.294 خلال شباط 2021، وإلى 6.779 حالة خلال أول عشرين يوماً في شهر آذار 2021.

وأشار إلى أن متوسط عدد الوفيات اليومي ارتفع من 15.5 حالة في كانون الثاني 2021 ثم إلى 13.8 حالة في شباط وإلى 54.4 حالة خلال أول عشرين يوماً من شهر آذار 2021.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى