ماركا .. 50 شخصا يقتحمون مدرسة بالعصي والأدوات الحادة ويعتدون على معلميها (صور)

اقتحم 50 شخصا  صباح الأربعاء من أقارب أحد الطلبة مبنى مدرسة المرقب الثانوية للبنين في لواء ماركا ، وقاموا برشق المدرسة بالحجارة ، وتكسير محتوياتها بالعصي ، والاعتداء على المعلمين فيها بالعصي والأدوات الحادة .

وأصيب خلال الاعتداء مدير المدرسة ومعلمان ، اضافة الى تحطيم المركبات العائدة للمعلمين ، وتعرضهم لشتم الذات الإلهية ، والسبّ بألفاظ نابية ، بحسب بيان صادر عن نقابة المعلمين الأردنيين.

وقالت النقابة أنه ” اعتدى أقارب أحد الطلبة في مدرسة المرقب الثانوية للبنين في لواء ماركا بالعاصمة عمان، يقدر عددهم بخمسين شخصًا، على المدرسة بالعصي والحجارة والأسلحة البيضاء، حيث أصيب معلمان ومدير المدرسة”.

وأضافت أنه قام عدد كبير من الأشخاص بتكسير مرافقها وعدد من سيارات المعلمين، إضافة إلى إطلاق الألفاظ النابية وشتم للذات الإلهية في حرم المدرسة، إذ حضرت الأجهزة الأمنية وقوات الدرك إلى المكان للوقوف على أسباب الاعتداء، حيث ضبطت أربعة أشخاص من المعتدين.

وبينت أنه  تم نقل المعلميْن المصابيْن إلى أقرب مستشفى، ونقل مدير المدرسة إثر تعرضه لهبوط حاد في الضغط.

وأشارت النقابة الى أن  مدير تربية لواء ماركا الدكتور عبدالكريم اليماني  تواصل مع إدارة المدرسة ونائب نقيب المعلمين، وتوعّد بمحاسبة المعتدين.

بدوره استنكر نائب نقيب المعلمين الأردنيين الأستاذ ابراهيم شبانة هذا الاعتداء، عازيًا ذلك إلى سياسة وزارة التربية والتعليم في تأخير القوانين التي من شأنها حماية المعلم وكرامته وأمنه، وإصدار تعليمات الانضباط المدرسي “الهشة” دون العودة والتعاون مع نقابة المعلمين، الممثل الشرعي والوحيد للمعلمين في الأردن.

كما حمّل شبانة مسؤولية هذا الاعتداء الآثم على المعلمين لوزارة التربية والتعليم، ورئيس الحكومة.

إلى ذلك، علق المعلمون في المدرسة الدوام احتجاجا على الاعتداء على المدرسة ومعلميها ومرافقها.

من جهته بيّن مصدر أمني أن 6 أشخاص كانوا داخل المدرسة من أقارب أحد الطلبة على اثر مشكلة وقعت الثلاثاء بين أحد المعلمين والطالب ، مضيفا أن الجدل تطور الى شجار بالأيدي ، وتحطيم مركبة المعلم .

ولفت المصدر الى أنه تم اعتقال 5 أشخاص فيما لاذ السادس بالفرار.

 

زر الذهاب إلى الأعلى