فيرست سولار تستضيف شركات أردنية في ورشة عمل لتبادل المعلومات

 استضافت شركة “فيرست سولار” مجموعة من الشركات الأردنية في ورشة عمل مكثّفة حول تقنيات الطاقة الشمسية الكهروضوئية، بعنوان “فيرست سولار لتبادل معلومات الطاقة الشمسية 2017”. وحضر الورشة أكثر من 60 متخصصًا يمثلون شركات هندسية، وشركات توريد مواد وهندسة وبناء، ومطوري محطات طاقة شمسية في الأردن.

وأدار ورشة العمل الدكتور رائد بكيرات، نائب الرئيس لتطوير الأعمال في شركة “فيرست سولار” بمنطقة الشرق الأوسط، حيث تم التركيز على مزايا الألواح الرقيقة عالية الأداء لدى الشركة، وأحدث التطورات في مجال تعزيز الكفاءة، مع استعراض خارطة طريق للتقنيات الكهروضوئية. وتمتاز ألواح فيرست سولار بقدرتها على إنتاج كميات أكبر بنحو 5% من الطاقة الكهربائية في مناطق بالمملكة الأردنية، مثل معان، حيث قامت الشركة ببناء محطة شمس معان لتوليد الطاقة بقدرة 52.5 ميجاواط. وتناول الحدث أيضاً مواضيع مثل توقعات الطاقة، ودمج مصادر الطاقة المتجددة ضمن شبكة الكهرباء، وتشغيل محطات الطاقة الشمسية وصيانتها.

وقال الدكتور بكيرات: “تحظى المملكة الأردنية بمكانة رائدة إقليمياً في مجال الطاقة المتجددة، حيث نشهد نمواً غير مسبوق في هذا القطاع. وقد قمنا بتصميم ورشة العمل هذه لمشاركة خبرتنا العالمية التي اكتسبناها خلال تطوير محطات بقدرة إجمالية تبلغ 17 جيجاواط، مع عملائنا وشركائنا، في إطار التزامنا طويل الأمد بالمساهمة في دعم طموحات المملكة في مجال الطاقة الشمسية. ومن المهم جداً أن يركز قطاع الطاقة الشمسية في الأردن على قيمة الطاقة وعلى جودة التقنيات المقدّمة – وقد نجحت شركة شمس معان لتوليد الطاقة في تحقيق ذلك، وباتت تمتلك الآن محطة توليد طاقة عالمية المستوى مع أداء يفوق التوقعات”.

جدير بالذكر أن “فيرست سولار”، ومقرّها الولايات المتحدة، هي إحدى الشركات الرائدة عالمياً في مجال توفير حلول الطاقة الشمسية. ومع بناء محطات طاقة شمسية تتجاوز قدرتها الإنتاجية 270 ميجاواط في منطقة الشرق الأوسط، تمتلك الشركة حاليًا أكبر قاعدة محطات منجزة بين الشركات المصنّعة للألواح الكهروضوئية في المنطقة.

زر الذهاب إلى الأعلى