دية: مبيعات صفرية خلال أيلول ونطالب بشمولنا في “الأكثر تضررا”

 انتقدت نقابة تجار الألبسة والأقمشة والأحذية استثناء القطاع من قائمة القطاعات الأكثر تضررا لشهر أيلول الحالي والتي أعلنها وزير العمل نضال البطاينة.

وقال نقيب تجار الألبسة منير دية إن شهر أيلول الجاري كان من الأصعب على القطاع منذ بدء جائحة فيروس كورونا، وشهد مبيعات صفرية في معظم أيامه.

وأضاف أن ضعف المبيعات أدى إلى عدم توفر السيولة الكافية لدى التجار لدفع رواتب الموظفين والالتزامات المختلفة المترتبة عليهم، ما سيخلق عبئاً عليهم.

ودعا وزارة العمل لاضافة قطاع تجار الألبسة والأحذية والأقمشة لقائمة الأكثر تضرراً، حتى يقدروا على دفع رواتب الموظفين بشكل كامل وعدم اضطرار القطاع الذي حافظ على موظفيه منذ بدء الجائحة إلى الاستغناء عن عدد كبير منهم نتيجة الالتزامات المترتبة عليهم والتي تفوق إلى حد كبير حجم المبيعات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق