بلدية اربد تلزم 100 موظف بمسمياتهم الأصلية “عامل وطن”

اعدت بلدية اربد الكبرى كشفا يتضمن زهاء 100 عامل لتسكينهم في مسمياتهم الوظيفية التي عينوا على اساسها تحت مسمى ” عامل وطن ” .

ووفق رئيس لجنة البلدية المهندس حسين مهيدات ان هؤلاء العمال تم تحويلهم خلال السنوات الاربع الماضية الى وظائف ادارية، وان البلدية كلفت لجنة لدراسة اوضاع هؤلاء العمال، وأنهت الإجراءات كافة تمهيدا لتحويلهم بعد ان تخضع هذه الاجراءات لتدقيق نهائي يتبعه تكليفهم بوظائفهم التي قبلوا على اساسها.

وبحسب مهيدات تنص التعليمات على عدم جواز تكليف أي عامل وطن بمهام وظيفية أخرى، لافتا الى ان قرار ارجاع العمال الى وظائفهم الحقيقية طبق على الأشخاص الذين تم تعيينهم بعد تاريخ 1/9/2013 وقت صدور التعليمات.

وأكد أن قرار تكليفهم أو تحويلهم إلى مسميات وظيفية أخرى في وقت سابق هو قرار مخالف للتعليمات التي أصدرها وزير البلديات، مشيرا الى أن بلدية إربد تعاني نقصا حادا في عمال الوطن ما يتطلب إعادتهم الى المسميات الوظيفية التي عينوا بها.

وقال ان العديد من مناطق البلدية تعاني نقصا من اعداد العاملين بمهنة عمال الوطن ما اثر على واقعها البيئي، وبالتالي سيصار الى توزيع العمال المعادين لوظائفهم عليها.

زر الذهاب إلى الأعلى