الترشح لانتخابات “الصحفيين” ينطلق وسط انفجار جدل ‘‘المادة 29‘‘

 فيما بدأ الزملاء الراغبون بخوض غمار انتخابات نقابة الصحفيين، لمناصب النقيب ونائبه وأعضاء مجلس النقابة، أمس، تسجيل ترشيحاتهم رسميا، ثار جدل واسع في أوساط المرشحين والصحفيين بشأن المادة 29 من قانون النقابة المعدل للعام 2014، والتي تشترط على المرشح أن يكون قد “مضى على مزاولته المهنة خمسة أعوام متتابعة”.
الجدل القانوني والنقابي ثار منذ أول من أمس بعد تسرب الاجتهادات القانونية حول المادة 29 من قانون النقابة المعدل، الذي تجري على اساسه لأول مرة انتخابات النقابة، المقررة في الثامن والعشرين من الشهر الحالي، وهو جدل تجدد مع انطلاق عملية التسجيل للمرشحين صباح امس، وسط تراشق في الاتهامات والانتقادات، خاصة وان تطبيق هذه المادة يمنع عددا من الزملاء من الترشح للانتخابات، وإكمال مسيرة انخراطهم في العملية الانتخابية التي بدأت مبكرا بصورة غير رسمية لهذه الدورة، حيث أن هؤلاء الزملاء أدرجت اسماؤهم في آخر 5 أعوام بسجل غير الممارسين للمهنة، نتيجة تأخرهم في دفع المستحقات المالية للنقابة وصناديقها.
نقيب الصحفيين الزميل طارق المومني قال لـ”الغد” امس، إن القانون المعدل للنقابة “واضح وصريح، حيث يجب أن يكون مضى على المترشح لعضوية مجلس النقابة ومنصب نائب النقيب خمسة أعوام متتالية”.
وبين أن مجلس النقابة الحالي “خاطب اليوم (أمس) ديوان تفسير القوانين في رئاسة الوزراء، لاعطاء رأيه القانوني في تفسير المادة 29 وإن كان هناك اجتهاد في النص القانوني”، مشيراً إلى أن “جميع الآراء القانونية التي رصدها مجلس النقابة تذهب باتجاه أن النص صريح ولا حاجة لتعديله”.
بدوره، أكد المستشار القانوني للنقابة المحامي محمود قطيشات، أنه “لا مجال للاجتهاد في مورد النص الصريح”، مبيناً أن “المادة 29 من القانون المعدل للعام 2014، واضحة ويفترض أن جميع أعضاء الهيئة العامة للنقابة قد اطلعوا عليه منذ إقراره”، مستغرباً الجدل حولها عشية التسجيل للترشح.
ويتوقع ان يبت ديوان تفسير القوانين سريعا بالمادة المذكورة.
فيما اعترض عدد من المرشحين وأعضاء الهيئة العامة على تفعيل هذه المادة القانونية بما يحرم البعض من الترشح، كما كان متوقعا.
وتقدم بطلبات الترشح لانتخابات منصب نقيب الصحفيين في اليوم الأول امس كل من الزملاء: حسين العموش، فخري أبو حمدي، راكان السعايدة، ماجد الأمير، عبداللطيف القرشي وجهاد محيسن، فيما تقدم بطلب الترشح لمنصب نائب النقيب كل من الزملاء: موفق كمال، سليمان قبيلات، ينال برماوي ورانيا أبو النادي. بينما تقدم بطلب الترشح لعضوية مجلس النقابة 25 زميلا وزميلة.
يشار إلى أن التقدم بطلب الترشح لا يعني قبوله رسميا، خاصة بعد تفعيل المادة 29 من القانون.
ويحق لألف و45 صحفيا من أصل ألف و229 عضو هيئة عامة للنقابة التصويت في الانتخابات في حال اكتمال النصاب يوم 28 الحالي، أو تأجيل الاقتراع الى الجمعة التي تليها بمن حضر.الغد

زر الذهاب إلى الأعلى