إسرائيل سترسل مئات الجنود الإضافيين إلى الضفة

 أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، أنه سينشر قوات معززة مؤلفة من مئات الجنود في الضفة الغربية المحتلة بعد هجوم في تل أبيب قام فيه شابان فلسطينيان بفتح النار في مطعم ما أدى إلى مقتل أربعة إسرائيليين.
وقال الجيش في بيان “وفقا لتقييم الأوضاع، سيتم تعزيز فرقة يهودا والسامرة (الاسم الاستيطاني للضفة الغربية) بكتيبتين إضافيتين”. ولم يحدد الجيش عدد الجنود في كل كتيبة ولكن مصادر عسكرية قالت إن الحديث يدور عن مئات من الجنود الإضافيين.

وكانت إسرائيل أعلنت صباح اليوم، أنها جمدت تصاريح الدخول إليها وإلى القدس الشرقية المحتلة والتي منحتها إلى 83 ألف فلسطيني بمناسبة حلول شهر رمضان، غداة هجوم تل أبيب.

وقالت الإدارة المدنية التابعة لوزارة الدفاع الإسرائيلية والمسؤولة عن تنسيق انشطة الجيش في الأراضي الفلسطينية المحتلة في بيان “تم تجميد 83 ألف تصريح” منحت بمناسبة شهر رمضان “خاصة التصاريح المخصصة للزيارات العائلية” للفلسطينيين.
ويقدم كثير من الفلسطينيين طلبات للحصول على تصاريح لدخول إسرائيل والقدس الشرقية المحتلة خلال شهر رمضان للصلاة في المسجد الأقصى وزيارة الأقارب.
وبموجب هذا الإجراء، تم أيضا تجميد تصاريح دخول لمئات من سكان قطاع غزة الذين حصلوا على تصاريح دخول لزيارة الأقارب والصلاة.-(وكالات)

زر الذهاب إلى الأعلى