أطباء يحذرون من امتلاء رئات بعض مرضى كورونا بمادة “هلامية” سائلة!

حذر أطباء من أن فيروس كورونا يملأ رئات بعض المرضى بـ “الهلام” السائل، الذي اكتُشف من قبل باحثين من جامعة أوميا في السويد، أثناء تشريح جثث بعض مرضى كوفيد –19 المتوفين.

وأظهر تحليل الهلام أنه يتكون من مادة تسمى الهيالورونان، والتي توجد عادة في النسيج الضام. وتُنتج هذه المادة أيضا صناعيا في مستحضرات التجميل لتكبير الشفاه والعلاجات المضادة للتجاعيد.

وأوضح الباحثون في بيان: “بما أن الهيالورونان يمكن أن يربط كميات كبيرة من الماء في شبكته من الجزيئات الطويلة، فإنه يشكل مادة تشبه الهلام. وهذه هي العملية التي تؤدي إلى الشغب في الحويصلات الهوائية لرئات مرضى “كوفيد-19″، ما يؤدي إلى حاجة المريض إلى جهاز التنفس الصناعي، وفي أسوأ الحالات، يموت من فشل الجهاز التنفسي”.

وفي أمراض أخرى، مثل نوبات المرارة، يُستخدم دواء يسمى Hymecromone لإبطاء إنتاج الهيالورونان.

وثبت أيضا أن الكورتيزون، وهو الستيرويد، يقلل من إنتاج الهيالورونان.

وقال أوربان هيلمان، الباحث في الدراسة: “توجد بالفعل علاجات إما أن تبطئ إنتاج الجسم لهذا الهلام أو تكسر الهلام من خلال إنزيم. كان من المفترض سابقا أن النتائج الأولية الواعدة ستكون مرتبطة بالخصائص العامة المضادة للالتهابات للكورتيزون، ولكن بالإضافة إلى تلك المعتقدات، قد يقلل الكورتيزون أيضا من إنتاج الهيالورونان، ما قد يقلل من كمية الهلام في الرئتين”.

المصدر: ميرور

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق