نشر في: الإثنين, 15 نيسان 2019 06:30
الزيارات:    
| طباعة |

افتتاح مسابقة المحارب الدولية بمشاركة 39 فريقًا يمثلون 27 دولة

 رعى رئيس هيئة الأركان المشتركة الفريق الركن محمود فريحات، امس الأحد، انطلاق فعاليات مسابقة المحارب الدولية السنوية الحادية عشرة في مركز الملك عبدالله الثاني لتدريب العمليات الخاصة (KASOTC) بمشاركة 39 فريقاً يمثلون 27 دولة شقيقة وصديقة.
وقال مدير عام مركز الملك عبدالله الثاني لتدريب العمليات الخاصة العقيد الركن عمر الشقيرات خلال كلمة له إن المسابقة تنطلق بالتزامن مع مرور 20 عاما على تولي جلالة الملك عبدالله الثاني سلطاته الدستورية لتستمر عملية التحديث والتطوير لجعل المركز أنموذجاً على مستوى العالم كما أراده جلالة القائد الأعلى للقوات المسلحة منذ تأسيسه.
وأضاف أنه وبقيادة ورعاية جلالة الملك عبد الله الثاني، سيبقى الأردن دائماً في طليعة محاربة الإرهاب أينما كان في العالم، وإن الزمن يتغير وكذلك طبيعة الإرهاب وكيفية مكافحته، ونحن في مركز الملك عبد الله الثاني لتدريب العمليات الخاصة نواكب هذه التغيرات ونعمل على تطوير منظومة التدريب.
وأكد الشقيرات ان مسابقة المحارب السنوية لعبت دوراً كبيراً في جعلنا على ما نحن عليه اليوم من خلال جمع الأفضل من جميع أنحاء العالم ليس فقط للتنافس، وإنما للتعلم من بعضهم البعض، وهي حدث عسكري مهم لما توفره من فرصة حقيقية لبناء الصداقة والشراكة بين الف رق المشاركة على المستوى الفردي والجماعي والذين يعملون بجد لحماية بلدانهم وشعوبهم حول العالم.
واشتمل الافتتاح على عدد من الفعاليات التي نفذتها وحدات القوات المسلحة والأجهزة الأمنية، حيث شاهد الحضور تمريناً أمنياً نُفذ على فرضية مهاجمة خلية إرهابية وحماية شخصية مهمة، حيث شارك فيه فريق من قوات الدرك والحرس الملكي، وأبدى المشاركون مهارة عالية للتعامل مع الخلية ودقة في تنفيذ المهمة.
كما نفذت الوحدة الخاصة /71  تمرين اقتحام لمبنى باستخدام النزول بالحبال واستخدام المتفجرات وتنفيذ المهمة بإسناد من الأسلحة الرشاشة، حيث تم تطهير المبنى وتحرير الرهائن وإلقاء القبض على الإرهابيين.
واستعرضت الفرق المشاركة أمام المنصة تتقدمها أعلام الدول المشاركة، والتقطت صور تذكارية لرئيس هيئة الأركان المشتركة مع الفرق.
وحضر الاحتفال رئيس مجلس إدارة مركز الملك عبدالله الثاني لتدريب العمليات الخاصة، وعدد من السفراء والملحقين العسكريين المعتمدين لدى المملكة وعدد من ضباط وضباط الصف القوات المسلحة الأردنية   الجيش العربي والأجهزة الأمنية وعدد من المسؤولين المدنيين.
يذكر أن مسابقة المحارب هي مسابقة دولية سنوية صممت للتعريف بمركز الملك عبدالله الثاني لتدريب العمليات الخاصة من خلال استقطاب أكبر عدد ممكن من الفرق وتبادل الخبرات ومعرفة أحدث الأساليب والتكتيكات المستخدمة في مجال العمليات الخاصة ومكافحة الإرهاب.(بترا)



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر