نشر في: الثلاثاء, 04 كانون1 2018 18:03
الزيارات:    
| طباعة |

اللجان الفرعية لنقابة الممرضين تستعد للتصعيد

عقد رؤساء فروع نقابة الممرضين في المحافظات اجتماعا بحضور نقيب الممرضين خالد ربابعة تم خلاله بحث مطالب الممرضين العاملين في القطاع العام وآلية التصعيد في حال لم تستجب الحكومة لمطالبهم.
واكد ربابعة على ضرورة استجابة الحكومة لمطالب الممرضين والممرضات والقابلات القانونيات العادلة لتجنب اللجوء لاجراءات تصعيدية.
واكد ان هناك ظلم قديم جديد واقع على الممرضين وان النقابة تتمنى أن لاتضطر الى اللجوء للتصعيد.
واشار ربابعة أنه سيطرح مطالب الممرضين خلال اللقاء الذي سيجمع مجلس النقباء برئيس الوزراء د.عمر الرزاز صباح غد الأربعاء.
وقال امين سر النقابة احمد الحوراني ان رؤساء الفروع اكدوا خلال الاجتماع جاهزيتهم لاتخاذ اي اجراء تقرر النقابة في حال لم تستجب الحكومة لمطالبهم.
وكانت نقابة الممرضين قد امهلت الحكومة عشرة أيام قبل اللجوء للتصعيد.
وتطالب النقابة بتعديل مواد نظام الخدمة المدنية حسب المذكرة التي تم تسليمها للحكومة والمطالبة بإلغاء “المنحنى الطبيعي” اعتبارا من هذا العام.
كما تطالب باعتبار مهنة التمريض مهنة خطرة في جميع أماكن عمل الممرضين والممرضات والقابلات القانونيات، وصرف علاوة العمل الإضافي الممرضين والقابلات من تاريخ التعيين، ورفع العلاوة الفنية للممرضين والقابلات في وزارة الصحة والمستشفىيات الجامعية، وتوزيع المناصب الاشرافية بعدالة وبناءا على الكفاءة وليس لفئة دون اخرى 



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر