نشر في: الأربعاء, 11 تشرين1 2017 10:56
الزيارات:    
| طباعة |

شاهد فتوى دائرة الافتاء بخصوص خمر يحمل لفظ الجلالة

أكدت دائرة الافتاء ان الدين الاسلامي يحرم الخمر كما هو معلوم وثابت بكتاب الله وتعالى وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم، جاء ذلك خلال رد الدائرة على استفسار حول وجود اسم الجلالة على زجاجة خمر.

وأوضحت الدائرة من خلال بيان صادر عنها، إنه لا يجوز شرعا كتابة لفظ الجلالة على زجاجة الخمر، لأن الخمر نجسة اصلا، ومحرمة.

وتالياً نص الفتوى كما صدر عن الدائرة:

وبعد الاطلاع على صور العينة، تبين لنا أنها زجاجة تحتوي الخمر، كما يظهر من الغلاف المطبوع عليها، وكذلك فإنّ المطبوع على الزجاجة يحتوي ذكر لفظ الجلالة مراراً.

هذا وإنَّ من المعلوم من الدين الإسلامي بالضرورة تحريم الخمر، وهذا ثابت بكتاب الله تعالى وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم، ولا يختلف فيه مسلمان، قال الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالْأَنْصَابُ وَالْأَزْلَامُ رِجْسٌ مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُون، َإِنَّمَا يُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَنْ يُوقِعَ بَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ فِي الْخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ وَيَصُدَّكُمْ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ وَعَنِ الصَّلَاةِ فَهَلْ أَنْتُمْ مُنْتَهُونَ} [المائدة:90-91]، ولعن رسول الله صلى الله عليه وسلم في الخمر عشرة، فعنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ قَالَ: (لَعَنَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي الْخَمْرِ عَشْرَةً: عَاصِرَهَا، وَمُعْتَصِرَهَا، وَشَارِبَهَا، وَحَامِلَهَا، وَالْمَحْمُولَةُ إِلَيْهِ، وَسَاقِيَهَا، وَبَائِعَهَا، وَآكِلَ ثَمَنِهَا، وَالْمُشْتَرِي لَهَا، وَالْمُشْتَرَاةُ لَهُ) رواه الترمذي.
وأما كتابة لفظ الجلالة على زجاجة الخمر، فلا يجوز شرعاً، لأنَّ الخمر نجسة أصلاً، علاوة على كونها محرَّمة، ومثل لفظ الجلالة كل معظم، ومثل الخمر كل نجس، فلا يجوز كتابة لفظ معظم على شيء من النجاسات، سواء مسه أو لم يمسه، جاء في تحفة المحتاج من كتب الشافعية (1/ 154): "ويحرم كتب القرآن أو شيء من أسمائه تعالى بنجس وعلى نجس ومسّه به".
والواجب على كل مسلم أن يعظم الله ورسوله وشريعته، قال سبحانه وتعالى: {ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ} [الحج: 32].



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر