نشر في: الأربعاء, 09 كانون2 2019 09:11
الزيارات:    
| طباعة |

بالفيديو.. جندي سوري يعود للحياة يثير فزع المشيعين

تناقلت مواقع وصفحات سورية مقطع فيديو لعنصر في الجيش السوري عاد إلى الحياة مجدداً أثناء تشــييعه وبعد إعلان وفـاته.

وقال خضر محمود ربيع بحسب الفيديو الذي رصدته الوسيلة إنه استيقظ أثناء تشييعه داخل التابوت بعد فتحه من قبل المشــيعين قبل عملية الدفـن.



وأضاف ربيع أنه تعرض لكسر بالجمــجمة وهو داخل التابوت قائلاً: ” أثناء التشييع أكلت ضــربتين ع الراس صار معي كـسر بالجمــجمة على أثرها فقت صرت خبط بالتابوت.. نزلو التابوت فتحوا .. حكيت كلمتين بعدين ماعرفت شو حكيت..قلتلن بردان غطوني”.

وأشار ربيع إلى أن الموقف كان صادماً ومفاجئاً للناس من حوله الذين حضروا التشييع حيث خاف البعض وراحوا يتراكضون بينما أغمي على آخرين وهرب الباقون في مشهد لا يوصف على حد تعبيره.


ونوه ربيع العائد إلى الحياة إلى أنه أدخل بعد ذلك إلى المشفى حيث أدخل غرفة العمليات على الفور وبقي قرابة السنة والنصف سنة حتى استطاع المشي والحركة.

يشار إلى أن خضر ربيع أصـيب في منطقة كبانة بريف اللاذقية بقذيـفة فوزديكا ورشقة شـظايا إضافة لـ 13 طلـقة نـارية في جسـده وبعد إسعافه إلى المشفى أغمي عليه وتوقف قلبه عن العمل فأدخل براد المـوتى وظل بداخله لمدة 6 ساعات قبل نقله إلى المقــبرة لدفنــه بحسب ما ذكره في الفيديو الذي حررته الوسيلة.



ورأى ربيع أن ما حدث قضاء وقدر وأنه عاد لممارسة حياته الطبيعية والعيش كما هو معتاد من خلال عمله على السيارة التي اشتراها للعمل ولم ييأس أو تبرد عزيمته على حد تعبيره.





يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر