نشر في: الأربعاء, 09 تشرين1 2019 14:00
الزيارات:    
| طباعة |

إتهامات ل"إلهان عمر" بإقامة علاقة خارج الحياة الزوجية

ذكرت وسائل إعلام أمريكية أن العضو في الكونغرس، إلهان عمر، تقدمت بطلب مؤخرا إلى محكمة بولاية مينيسوتا للطلاق من زوجها عمر حرسي الذي ترتبط به رسميا منذ عام 2018

وكانت صحيفة "ديلي ميل" قد ذكرت في يوليو الماضي أن الزوجين انفصلا، وأن إلهان عمر انتقلت إلى شقة في أحد أحياء مدينة مينابوليس الراقية، وأنها على علاقة بـ" تيم مينيت" الخبير الذي عمل في حملتها الانتخابية.

وكانت إلهان عمر وعمر حرسي قد تزوجا في عام 2002، وانفصلا لاحقا في عام 2008، وعادا وارتبطا رسميا مرة ثانية في عام 2018، إلا أن عودتهما للعيش المشترك لم تدم طويلا، ودفعت النائبة الأمريكية ذات الأصل الصومالي أخيرا  بطلب للطلاق.

وكتبت إلهان عمر في دعواها للطلاق أن زواجها تعرض لـ "انهيار لا يمكن إصلاحه"، في حين أن خطوة الانفصال هذه جاءت بعد أكثر من شهر من اتهام امرأة من واشنطن لإلهان عمر بأنها تقيم علاقة مع زوجها.

وأجابت النائبة الأمريكية عن الحزب الديمقراطي (إلهان)، التي دخلت أكثر من مرة في جدال حاد مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حين سئلت مؤخرا عما إذا انفصلت عن زوجها أو عن مواعدة شخص ما، بالقول: "لا .. أنا لست كذلك".

وأصدر محامي النائبة الأمريكية بيانا بالخصوص قال فيه إن مناوئين سياسيين ووسائل إعلام تترصد بموكلته،  وأن مثل ذلك يؤثر سلبا على الأسرة، وأن السيدة إلهان عمر لا تريد أن تُمس حياتها الخاصة، وليس لديه المزيد للتعليق.



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر