نشر في: السبت, 06 تموز 2019 21:18
الزيارات:    
| طباعة |

الأرجنتين ثالثة كوبا أميركا.. وميسي يطرد لأول مرة منذ 14 عاما

أحرز المنتخب الأرجنتيني ميداليات المركز الثالث في بطولة كوبا أميركا 2019 لكرة القدم المقامة في البرازيل، بفوزه مساء السبت على المنتخب التشيلي 2-1 على ملعب كورنثيانز في مدينة ساو باولو.     

وسجل سيرجيو أجويرو (12) وباولو ديبالا (22) هدفي الأرجنتين، فيما أحرز أرتورو فيدال هدف تشيلي الوحيد من ركلة جزاء في الدقيقة 59.

وشهدت المباراة رغم فقدان المنتخبين أمل الفوز باللقب، أحداثا مثيرة للجدل، أهمها تلقي النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي البطاقة الحمراء بعد خلاف مع التشيلي جاري ميديل الذي طرد من الملعب أيضا.

ولعب المنتخب الأرجنتيني بطريقة الللعب 4-3-3، فتكون الخط الخلفي من الرباعي خوان فويث وجيرمان بيزيلا ونيكولاس أوتامندي ونيكولاس تاجليافيكو، وعاد جيوفاني لو سيلسو إلى التشكيلة الأساسية بعد غيابه عنها في مباراة نصف النهائي أمام البرازيل، فشكل مع رودريجو دي بول ولياندرو باريديس ثلاثي خط الوسط، أمام ثلاثي خط المقدمة المكون من ميسي وأجويرو وديبالا.

في الجهة المقابلة، لجأ المنتخب التشيلي إلى طريقة اللعب 3-5-2، فوقف باولو دياز وجاري ميديل وجونزالو خارا في الخط الخلفي، وتواجد ماوريسيو إيسلا وجان بوسيجور على الطرفين، وتبادل الثلاثي تشارلز أرانجيز وإريك بولجار وأرتورو فيدال الأدوار في وسط الملعب، بغية بناء الهجمات وإيصال الكرة لثنائي الهجوم أليكسيس سانشيز وإدواردو فارجاس.

وبدأ المنتخبان المباراة ببطء مع غياب الحافز، وأسفرت ركلة حرة للأرجنتين عن وصول الكرة إلى أجويرو الذي سدد من بعيد بجانب القائم البعيد في الدقيقة السابعة، قبل أن يفتتح "راقصو التناجو" التسجيل في الدقيقة 12، عندما احتسب الحكم ركلة حرة في منتصف الملعب نفذها ميسي على غفلة من لاعبي تشيلي المعترضين، لتصل الكرة إلى أجويرو الذي راوغ الحارس قبل أن يضع الكرة في الشباك الخالية.

وزادت متاعب تشيلي بعدما أرغمت الإصابة نجمها سانشيز على الخروج من الملعب ليدخل مكانه جونيور فرنانديز، وأنقذ الحارس التشيلي جابريال أرياس محاولة ميسي المرتدة من جارا في الدقيقة 20، قبل أن يضاعف الأرجنتينيون تقدمهم في الدقيقة 22، بعدما تلقى ديبالا تمريرة لو سيلسو بلمسة ساحرة ليضع الكرة بمهارة في الشباك.

وتوترت الأجواء في الدقيقة 26 بعدما مخالفة ارتكبها ميديل بحق ميسي، واقترب ديبالا من تسجيل هدفه الثاني في اللقاء بعدما قابل تمريرة ميسي بطريقة أكروباتية فوق المرمى في الدقيقة 32، وحاول ميسي اللحاث بتمريرة ديبالا البينية قبل أن يتشاحن مع ميديل ويقترب الإثنان من التشابك بالأيدي، ليشهر الحكم البطاقة الجمراء في وجه اللاعبين، ولم يغير رأيه بعد الاستعانة بتقنية الفيديو.

وأنقذ أرياس المرمى التشيلي بعدما ارتدت كرة لو سيلسو من وجهه، لتذهب إلى ديبالا الذي تصدى الحارس ببراعة لمحاولته في الدقيقة 50، ودحل جوييرمو ماريبان إلى تشكيلة تشيلي بدلا من المصاب جارا، وقلص التشيليون النتيجة في الدقيقة 59 من ركلة جزاء نفذها فيدال بنجاح، بعدما مخالفة على الأرجنتين بدأت وفقا للإعادة التلفزيونية خارج منطقة الجزاء.

وتصدى الحارس الأرجنتيني فرانكو أرماني لتسديدة من حدود منطقة الجزاء لفرنانديز في الدقيقة 61، ودخل أنخل دي ماريا إلى تشكيلة الأرجنتين مكان ديبالا، وذهبت محاول فارجاس في مكان وقوف مكان وقوف الحارس أرماني بالدقيقة 72، وعاد أرياس ليتصدى لمحاولة بوجهه من أجويرو بعد مجهود رائع لدي ماريا من الناحية اليسرى في الدقيقة 77.

وذهبت تسديدة من أجويرو بجانب القائم البعيد في الدقيقة 80، ليخرج من الملعب ويدخل مكانه ماتياس سواريز، فيما أجرت تشيلي تبديلا بإخراج فارجاس وإشراك نيكولاس كاستيلو، وحافظ الأرجنتينيون على تقدمهم حتى نهاية اللقاء.



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر