نشر في: الأحد, 12 أيار 2019 23:43
الزيارات:    
| طباعة |

المجالي: ديوني أكثر من 3 ملايين دينار

 كشف رئيس مجلس النواب الاسبق عبدالهادي المجالي عن انتهاء رغبته بالحصول على لقب دولة، أي ان يصبح رئيسا للوزراء.

وقال المجالي خلال استضافته في برنامج اول مرة الذي يقدمه الاعلامي اللبناني طوني خليفة عبر فضائية الاردن اليوم، إن كانت لديه الرغبة باضافة لقب دولة خلال فترة ما بعد توليه منصب وزير، مؤكدا أن انتهت هذه الرغبة بعد ذلك.

واضاف انه لم يشعر على الاطلاق بـ "الختيرة" رغم ان عمره اليوم 85 عاما، ولا يزال يعمل بالسياسة ويقدم المحاضرات ويمارس المشي.

ونفى المجالي ما اشيع عن ثروته واحتفاله بتحقيق الملايين والمليارات، مؤكدا أنه مديون اليوم بأكثر من 3 ملايين دينار.

وعلل المجالي سبب ديونه بان قيمة المصروفات لديه اعلى من مقدار الدخل.

كما نفى ان تكون ديونه بسبب ابنه الذي اشيع انه اخذ كل ما يملك والده عبدالهادي المجالي، مشيرا الى ان نجله بنى نفسه بنفسه.

واوضح انه عضب من ابنه بسبب زواجه، مشيرا الى انه تزوج ثلاث مرات، واول مرة لم يكن راضيا عنها شخصيا.

وبين المجالي أن اول تهمة طالته كانت بسبب سيارات "اودي" عندما كان يعمل في الامن العام واتهم من خلال مجلس النواب بصفقة مشبوهة في شراء سيارات "اودي" للمديرية.



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر